"بشارة خير" في مصر.. و5 أيام حاسمة مع كورونا | أخباري اونلاين

القائمة الرئيسية

الصفحات

"بشارة خير" في مصر.. و5 أيام حاسمة مع كورونا | أخباري اونلاين

"بشارة خير" في مصر.. و5 أيام حاسمة مع كورونا

"بشارة خير" في مصر.. و5 أيام حاسمة مع كورونا (كوفيد-19) | أخباري اونلاين



أكد محمد عوض تاج الدين مستشار الرئيس المصري مساء الثلاثاء لشؤون الصحة والوقاية أن نتيجة الجهود الشديدة المبذولة في مواجهة جائحة فيروس كورنا المستجد "كوفيد 19" أدت لتراجع شدته في الدولة المصرية.

وقال المستشار في تصريحات بالقنوات الفضائية: "تراجع عدد الحالات وقل الضغط على القطاع الصحي بشكل ملحوظ. كما أنخ هنالك سيطرة كاملة على الموقف ولكن لانزال في مرض وفيروس. ويجب علينا الاستمرار في الإجراءات الصحية والتباعد الاجتماعي أيضا واستخدام المطهرات".

كما أشار إلي أن الموقف في مصر بخصوص فيروس كورونا أفضل بكثير من الأسبوع التالي لعيد الفطر المبارك.

وذكر في حديثه: "بأنه إذا بقي عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا ثابتا عند رقم معين ل5 أيام متواصلة ثم تراجع يمكننا القول بعد ذلك بأنه يوجد منحنى واضح للتراجع".

كما أِشار مستشار الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إلى أن شراسة فيروس كورونا المستجد تراجعت ، الأمر الذي جعل حالات الإصابة لا تعاني بشكل كبير كما كان في بداية الجائحة.
كما أضاف أيضا "أنه سوف يتحول فيروس كورونا المستجد إلي مرض مزمن بعد وقت قصير مثله مثل أي مرض كما هو الحال مع فيروس إنفلونزا الخنازير وفيروس الإنفلونزا أيضا ليصبح عندها فيروس موسمي عادي جدا يصيب الناس".
وبخصوص الموجة الثانية لفيروس كورونا، قال تاج الدين: "في فصول الشتاء أكتوبر نوفمبر ديسمبر حتي يناير فبراير ينتشر فيه الفيروسات العادية مثل الإنفلوانزا، وغيرها علما بأن فيروس كورونا، موجود أصلا وتحورفي فيروس جديد"، توقعا بأنه سوف يضعف وينتهي وبعد ذلك سيتحول إلى فيروس موسمي عادي تماما.
كما توقع مستشار السيسي بظهور فيروس جديد السنوات المقبلة، قائلا: "للأسف سيظهر فيروس جديد بعد عدة سنوات".
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات